ما الفرق بين روابط DoFollow و NoFollow؟

ما الفرق بين روابط DoFollow و NoFollow؟

بالنسبة للمسوّقين الرقميين وأصحاب المواقع، فإن فهم الاختلافات بين روابط الـ DoFollow والـ NoFollow يمثل عاملًا حاسمًا لتحسين ترتيب محركات البحث وجذب المرور إلى الموقع. تُعدّ الروابط الخارجية Backlinks ذات الجودة والتي تشير إلى موقعك على أنه مصدر ذو مصداقية في الصناعة من أهم العوامل التي تؤثر على تصنيف محركات البحث لموقعك. ومع ذلك، فإن هناك فرقًا أساسيًا بين الروابط الـ Do-Follow والروابط الـ No-Follow.

فإذا كنت تعمل في مجال تحسين محركات البحث (SEO) ك خبير SEO أو تدير موقعًا إلكترونيًا، فمن المهم جدًا أن تفهم الفرق بين الروابط الدوفولو (DoFollow) والنوفولو (NoFollow). تلعب الروابط دورًا حاسمًا في تحسين ترتيب صفحات الويب على محركات البحث، ومن خلال فهم هذه الفروق يمكنك تحسين الجودة والتنوع للروابط التي تشير إلى موقعك.

في عالم تحسين محركات البحث (SEO)، تعتبر الروابط إحدى أهم العوامل التي تؤثر على ترتيب موقعك في نتائج البحث. ومن بين الروابط، هناك روابط Do-Follow و No-Follow التي تختلف في كيفية تأثيرها على ترتيب موقعك. في هذا المقال، سنتحدث عن ما هي الروابط Do-Follow و No-Follow وما الفرق بينهما، وكيفية التعرف عليهم بالإضافة إلى أهمية كل نوع من الروابط في استراتيجية تحسين محركات البحث الخاصة بموقعك.

ما الفرق بين روابط Do-Follow و No-Follow؟

تشير روابط DoFollow إلى الروابط التي تسمح بنقل قوة الارتباط و تحسين تصنيف صفحة الويب المرتبطة في محركات البحث.

أما الروابط NoFollow فهي الروابط التي لا تسمح بنقل قوة الارتباط ولا تؤثر على تصنيف صفحة الويب المرتبطة في محركات البحث. يتم وضع الروابط NoFollow عادةً عندما يتم الربط بمحتوى تسويقي أو إعلاني، أو عندما يتم وضعها بصورة عمدية من قبل مالك الصفحة لعدم رغبته في نقل القوة للصفحة المرتبطة بها.

إليك ما يبدو عليه Do-Follow link

<a href="https://example.com">Anchor Text Goes Here</a>

عندما يتم إنشاء رابط DoFollow، فإنه يسمح بنقل صلاحية صفحة الويب الخاصة به إلى الصفحة التي يتم الربط إليها. وهذا يعني أن محركات البحث ستتبع هذا الرابط وتأخذ بعين الاعتبار الصفحة المرتبطة به كجزء من سلطة موقع الويب.

بمعني أوضح رابط Dofollow يقول لزواحف محركات البحث أن عليها تتبع هذا الرابط، وأنني (كموقع أضع هذا الرابط) أشير إلى هذا الموقع بشكل مباشر، وأعطيه وزناً من ناحية تقنية، وأني أربطه بموقعي.

أما بالنسبة للروابط NoFollow، فهي تعمل بنفس الطريقة على أنها تربط صفحتين، لكنها لا تسمح بنقل الصلاحية من الصفحة المصدر إلى الصفحة المرتبطة بها. وهذا يعني أن محركات البحث لن تأخذ بعين الاعتبار الصفحة المرتبطة بها كجزء من سلطة الموقع الأصلي.

إليك ما يبدو عليه NO-Follow link

<a href="https://example.com" rel="nofollow">Anchor Text</a>

حيث رابط Nofollow، يخبر الزواحف بأنني لا علاقة لي بهذا الموقع، ولا أستطيع أن أعطيه وزناً لمجرد ذكره في موقعي، أي تقنياً لا أعطيه أي قيمة، ولذلك لا تقوم زواحف البحث بتتبعه واحتسابه لك كرابط خارجي.

بشكل عام، فإن الروابط DoFollow أكثر قيمة في بناء سلطة الموقع وتحسين الترتيب في محركات البحث، وذلك لأنها تسمح بنقل صلاحية الموقع إلى الصفحات المرتبطة بها، في حين أن الروابط NoFollow لا تساعد في تحسين ترتيب محركات البحث ولكن يمكن استخدامها لجذب المرور إلى موقع الويب وتحسين التفاعل الاجتماعي.

اقراء ايضا: طريقة إضافة موقعك علي جوجل بيزنس Google My Business 2023

هل روابط ال Nofollow مفيدة لمحركات البحث ؟

نعم، من المهم أن يتم إضافة روابط nofollow إلى بعض الروابط على صفحات الويب. فعلى الرغم من أن الروابط النوفولو Nofollow لا تحسن ترتيب صفحات الويب على محركات البحث، إلا أنها توفر فوائد أخرى مهمة.

على سبيل المثال، يتم استخدام الروابط النوفولو Nofollow  للحد من تداول روابط السبام والروابط ذات الجودة المنخفضة على صفحات الويب. كما أنه يمكن استخدام الروابط النوفولو Nofollow للإشارة إلى مصادر موثوقة للمعلومات على صفحات الويب، حيث يتم وضع الروابط الدوفولو Dofollow فقط للروابط التي تعتبر هامة لمحتوى الصفحة.

كما تستخدم Nofollow رابط كإعلان، أو رابط كمحتوى ناشئ عن المستخدمين (كالتعليقات)، جميع هذه الروابط لا يتم تتبعها من قبل زواحف محركات البحث، أي بشكل أبسط، لا تؤثر على خوارزمية PageRank التي تقوم بحساب العديد من العوامل الخارجية المؤثرة على موقعك SEO off page

ببساطة، ما عليك فعله هو الحرص على روابط خارجية من نوع Dofollow، وكونها فعلياً أصعب، لذلك وزنها أكبر في تصدّر موقعك على محركات البحث.

بالإضافة إلى ذلك، تساعد الروابط dofollow في تقليل عدد الروابط الصادرة من صفحات الويب، مما يجعل المحتوى أكثر صفاء ويجعل الصفحة أكثر سهولة للقراءة والتصفح.

كما يعتقد الكثير من الناس أن بناء الروابط مهم فقط إذا حصلت على رابط Dofollow. على الرغم من أن روابط المتابعة عالية الجودة يمكن أن تكون رائعة بالنسبة إلى SEO، إلا أنه لا تزال هناك فوائد واضحة للحصول على روابط nofollow. هنا ليست سوى عدد قليل:

  • زيارات مجانية– في حين أن العديد من المواقع الكبيرة لا تتبع جميع الروابط الصادرة على مواقعها ، إلا أنها قادرة على إرسال كميات هائلة من حركة المرور.
  • عرض العلامة التجارية – يُعد ذكرك في المواقع عالية الجودة ذات الصلة بجمهورك أمرًا رائعًا لزيادة الوعي بالعلامة التجارية.
  • بناء الثقة – يمكن للروابط الموجودة على مواقع الجودة بناء الثقة في جمهورك المستهدف. مكافأة أخرى ، كلما زاد عدد المستهلكين الذين يرون اسم علامتك التجارية ، زاد ثقتهم.
  • يمكن أن تؤدي الثقة إلى متابعة الارتباطات – أحد المواقع التي أتبعها هو nofollow ارتباطًا بموقعك ، ولكن قد يقدّر القراء معلوماتك ويربطون بك برابط متابعة.
  • بناء باك لينكس طبيعي – إذا كنت تقوم ببناء رابط ، فلا يمكنك الحصول على عدد كبير جدًا من روابط المتابعة في وقت واحد لأنه يبدو غير طبيعي. يجب أن يكون لديك كل من nofollow والمتابعة لتظهر بشكل طبيعي.
  • تجنب عقوبة الارتباط الصادر – إذا كنت لا تتابع الروابط ، فلا داعي للقلق بشأن قيام Google بوضع إجراء يدوي على موقعك للحصول على الروابط.
  • زيارات عالية الجودة – زيارات جيدة ، ولكن ما يريده الجميع هو الحصول علي traffic التي تؤدي إلى المبيعات ، لذلك إذا كان رابط nofollow يقودك إلى العملاء المحتملين والمبيعات ، فهو رابط قيم للغاية.

بشكل عام، ينبغي على أصحاب المواقع ومديري المحتوى أن يتعاملوا مع العلامات dofollow و nofollow كجزء من استراتيجية تحسين ترتيب صفحات الويب، وعليهم استخدامها بشكل مناسب لضمان الحصول على تصنيف أفضل لصفحات الويب.

اقراء ايضا: كيفية إنشاء حساب Google Analytics 4

كيف أعرف إذا كان الرابط Nofollow أم Dofollow

يمكنك معرفة ما إذا كان الرابط Nofollow أم Dofollow بطريقتين:

1- عرض مصدر الصفحة: يمكنك النقر بزر الماوس الأيمن على الرابط واختيار “Inspect” أو “عرض مصدر الصفحة”. سيتم عرض صفحة HTML ويمكنك البحث عن الرابط المراد فحصه باستخدام “Ctrl + F” والبحث عن الكلمة “nofollow” او البحث عن الوصلة في النص الذي يظهر. إذا كانت الوصلة تحتوي على علامة rel=”nofollow”، فهي رابط No-follow، وإذا لم تتضمن هذه العلامة، فهي رابط Do-follow.

"Inspect" أو "عرض مصدر الصفحة
“Inspect” أو “عرض مصدر الصفحة
rel="nofollow
rel=”nofollow

2- استخدام أدوات فحص الروابط: يمكنك استخدام أدوات فحص الروابط المجانية المتاحة عبر الإنترنت مثل semrush و SEOquake. تتيح لك هذه الأدوات فحص الروابط الصادرة من موقع معين وتحديد ما إذا كانت الروابط No-follow أم Do-follow.

3- استخدام ملحقات المتصفح: يمكنك استخدام ملحقات المتصفح مثل Automatic Backlink Checker، التي تعرض علامات No-follow و Do-follow في الروابط على الصفحة.

مع العلم أن هناك بعض المواقع التي تستخدم العديد من الطرق لإخفاء الروابط No-follow ، مما يجعل الفحص اليدوي والاعتماد على الأدوات غير مؤكدة بنسبة 100٪ في بعض الأحيان.

اقراء ايضا: ما هي الميتا تاج Meta Tags وأهميته في ال SEO

لماذا ظهرت روابط الـ No-follow؟

قبل عام 2005، لم يكن هناك شيء اسمه Nofollow و Dofollow ، كانت جميع الروابط تحتسب، وللعلم، في ذلك الوقت لم يكن هناك تمييز كبير بين مصادر هذه الروابط، وعددها كان يحكم بشكل أكبر.

لكن بالطبع، النية الحسنة لا تكفي لمحركات البحث، فالـ Spam انتشر بشكل خيالي على أغلب المواقع، على شكل تعليقات على الأخبار والمنتديات والمدونات، بروابط خلفية سبام، فقامت محركات البحث (وأولها جوجل) باعتماد هذا النوع من الروابط ليتم استخدامها بشكل رئيسي في تعليقات المدونات والأخبار على المواقع.

ظهرت روابط الـ Nofollow في محاولة لتقليل التلاعب بمحركات البحث من خلال تقليل تأثير الروابط الصادرة من المواقع التي ليست ذات جودة عالية أو المواقع التي يتم استخدامها بشكل مكرر لغرض بناء الروابط فقط. عندما يستخدم موقع الويب العلامة الـ Nofollow في الرابط، يقوم بإبلاغ محركات البحث بأنه لا يريد أن يحتسب هذا الرابط كجزء من الترتيب في نتائج البحث. وهكذا، يمكن للمواقع تحديد الروابط التي يريدون أن يحتسبوها في تصنيف الصفحات والروابط التي لا يريدون ذلك، مما يساعد على الحفاظ على نظافة نتائج البحث ومكافحة التلاعب بمحركات البحث.

أيضا كحل لمشكلة سوء استخدام روابط الـ Dofollow في عمليات الإعلان والتسويق، حيث كان بعض أصحاب المواقع يستغلون روابط الـ Dofollow لتحسين ترتيب مواقعهم في نتائج محركات البحث بشكل غير أخلاقي، مما يؤثر على صحة نتائج البحث وجودتها. ومن هنا ظهرت روابط الـ Nofollow كطريقة للحد من هذا الاستغلال، حيث تخبر محركات البحث بعدم متابعة الرابط وعدم احتسابه في ترتيب موقع الويب المرتبط به.

اقراء ايضا : شرح جوجل كونسول Google Console 2023

اختيارات اخري لجوجل ل Nofollow links

في سبتمبر 2019 ، أعلنت Google عن سمتين جديدتين للرابط قدمتا لمشرفي المواقع طرقًا إضافية لمساعدة Google في التعرف على طبيعة الروابط المختلفة.

rel=”sponsored”

تقترح Google استخدام السمة الدعائية Sponsored لتحديد الروابط التي تم إنشاؤها على موقعك كجزء من الإعلانات أو الرعاية أو اتفاقيات التعويض الأخرى – هذه هي الطريقة المفضلة التي يطلبونها إذا تم الدفع مقابل الروابط بأي شكل من الأشكال.

يبدو كود Sponsored كما يلي:

<a href="http://www.example.com/" rel="sponsored">Anchor text</a>

rel=”ugc”

توصي Google بوضع علامة على روابط المحتوى الذي ينشئه المستخدم (UGC) ، مثل التعليقات ومنشورات المنتدى ، مثل UGC. ومع ذلك ، أضافوا أنه إذا كنت تريد تقدير ومكافأة المساهمين الجديرين بالثقة الذين قدموا باستمرار مساهمات عالية الجودة ، فيمكنك إزالة هذه السمة من الروابط.

يظهر كود UGC علي النحو التالي :

<a href="http://www.example.com/" rel="ugc">Anchor text</a>

تقترح Google استخدام rel = “nofollow” بالطريقة التالية ، “استخدم قيمة nofollow عندما لا تنطبق القيم الأخرى ، وتفضل عدم ربط Google موقعك بموقعك أو الزحف إلى الصفحة المرتبطة منه. (بالنسبة للروابط داخل موقعك ، استخدم ملف robots.txt ، كما هو موضح أدناه.) ”

Nofollow USG
Nofollow USG

أين تجد روابط الـ Nofollow؟

يمكن العثور على روابط الـ Nofollow في العديد من الأماكن على الإنترنت، على سبيل المثال:

1- في الصفحات الرئيسية للمواقع الإخبارية والمدونات والمواقع الإلكترونية الأخرى.

2- في مقالات الضيوف والتعليقات على المنتديات.

3- في محتوى وصفحات الويب الذي يتم مشاركته عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

4- في الإعلانات الإلكترونية والبريد الإلكتروني.

5- في الروابط التي تأتي من المواقع التي لا ترتبط بمجال عملك أو محتواك بشكل مباشر.

ومن المهم الاهتمام بالروابط الـ No-follow والـ Do-follow لفهم تأثيرها على استراتيجية التسويق الإلكتروني لموقع الويب.

ما هو الفرق بين Natural vs. Unnatural Inbound and Outbound Links؟

علاقات الارتباط الواردة والصادرة الطبيعية مقابل غير الطبيعية
تقوم جوجل بتقييم الروابط الواردة إلى كل موقع وذلك لتحديد ما إذا كانت الروابط طبيعية – وهذا يعني ملف ارتباطات طبيعي مع وصلات من مواقع ذات صلة تشمل وصلات dofollow و nofollow، وما يبدو ككمية طبيعية من ال Links. وفي حالة أي شيء غير طبيعي، يجب استخدام علامة nofollow.

الروابط غير الطبيعية Unnatural Links

إذا رأت جوجل ما يبدو أنه عدد غير طبيعي من الروابط، أو روابط تبدو كروابط مدفوعة أو روابط تم الحصول عليها للعب في النظام. وهناك أمثلة على الروابط التي يمكن أن تؤدي إلى عقوبة أو إجراء يدوي:

1- شراء أو بيع الروابط
2- تبادل الروابط
3- المشاركات الضيفة Guest posts  مع وصلات نص anchor text links بالكلمات الرئيسية
4-بناء الروابط التلقائي
5- الدلائل dofollow
6- البيانات الصحفية

وفي الآونة الأخيرة، بدأت جوجل في إصدار إجراءات يدوية على الروابط الصادرة في مشاركات Guest post أيضًا. ويجب ملاحظة أن ناشرًا تلقى إجراء يدوي من جوجل قال إنه لم يتم الإعلان على موقعهم بأنه يقبل مشاركاتGuest post، وقد استخدمت الروابط الصادرة نصًا ماركة تجارية. تعلم كيفية تنويع نص الوصلات الخاص بك لتبدو أكثر طبيعية في هذا المنشور.

تراقب Google الروابط الواردة والخروج من موقع الويب الخاص بك. تم استخدام Nofollow للمساعدة في منع الإجراءات اليدوية ، لكن Google قالت مؤخرًا ، “لأغراض الزحف والفهرسة ، ستصبح nofollow تلميحًا اعتبارًا من 1 مارس 2020.” هذا شيء يجب مراعاته ؛ هذه التلميحات يمكن أن تساعدك أو تؤذيك.

اقراء ايضا: 10 طرق للظهور في الصفحة الاولي في جوجل

متي استخدم rel=”sponsored” and rel=”ugc”؟

في حدث Semrushchat الأخير، شرح AJ Ghergich “لقد تجاوزت جوجل الغرض الأصلي لـ rel =”nofollow” وتحديثاتها هذه طريقة للاعتراف بذلك ومعالجته. rel =”ugc” جيد للغاية للمدونين والناشرين، ونحن نخطط لتطبيقه على العديد من العملاء. حاليًا، نحن لا نشارك في وضع روابط أو محتوى مدفوع، لذا ليس لدينا حاجة إلى “sponsored” في الوقت الحالي. ومن المتوقع أن يتبناها الناشرون الكبار مثل فوربس.”

وتابع AJ قائلاً: “التغيير الكبير هو أن rel=”nofollow” كانت الافتراضية العامة. الآن يجب استخدامها فقط عندما لا تنطبق عليها علامات UGC أو Sponsored، وهذا ينبغي أن يكون نادرًا جدًا.”

كما قال AJ  يمكنك استخدامه بهذا الشكل

  • Use “rel=ugc” for on the comment section on your blog or on forum posts.
  • Use rel=”sponsored” for advertorials, paid guest post or link placements.
  • Use rel=”nofollow” when you can’t vouch for content that doesn’t quite fit UGC or Sponsored.”

باختصار، تعد الروابط الـ Do-Follow و No-Follow جزءًا أساسيًا من إستراتيجيات بناء الروابط في مجال تحسين محركات البحث. وبالرغم من أن روابط الـ Do-Follow تعطي أكبر قوة في السيو، إلا أن روابط الـ No-Follow لها أيضًا دور مهم في تحسين الترتيب في محركات البحث وزيادة مصداقية الموقع.

بشكل عام، يجب على الشركات وأصحاب المواقع الاستفادة من كلا النوعين من الروابط بطريقة مناسبة للحصول على أقصى فائدة من جهودهم في بناء الروابط. علاوة على ذلك، يجب التأكد من الحفاظ على جودة المحتوى وتقديمه بشكل متميز للحصول على روابط ذات جودة عالية تساعد على تحسين الترتيب في محركات البحث.

المصادر:

How Dofollow and Nofollow Links Impact SEO

NoFollow Links vs. Follow: What You Need to Know

فكرتين عن“ما الفرق بين روابط DoFollow و NoFollow؟”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Verified by MonsterInsights